كيف تعلم أنك مصاب بدوالي الخصيتين؟ سؤال يستحق النقاش نظرًا لكثرة انتشار تلك المشكلة. يُصاب حوالي 15-20% من الرجال يُصابون بدوالي الخصية، الأمر الذي يؤخر فرص الإنجاب بعد الزواج بسبب التأثير السلبي الذي تتركه الدوالي على جودة الحيوانات المنوية.

وما تأثير دوالي الخصية على الحياة الزوجية والإنجاب ؟

إليكَ أهم التفاصيل.

  • دوالي الخصيتين : مُصطلح يُطلق على تمدد الأوردة الدموية الموجودة في الخصية، الأمر الذي يؤدي إلى رجوع الدم في الاتجاه العكسي وركوده، ومن ثمَّ ترتفع درجة الحرارة داخل الخصية.

بالعودة إلى سؤالنا “كيف تعلم أنك مصاب بدوالي الخصيتين؟”، فإنَّ أغلب الرجال المصابين بدوالي الخصية لا يلاحظون أي علامات واضحة ويعلمون بإصابتهم بمحض الصدفة أثناء الفحص الطبي، بينما يوجد رجالٌ آخرون يعانون بعض الأعراض المتمثلة في:

  • تأخر الإنجاب لأكثر من سنة بعد الزواج.
  • الألم عند الوقوف أو المشي لفترات طويلة (بعض المصابين بدوالي الخصية لا يشعرون بالألم في المراحل الأولى من المرض، إلا أن البعض الآخر من المصابين يشعرون بالألم، لا سيما إنْ كانت تُحتم عليهم طبيعة عملهم الوقوف لمدة طويلة أو كثرة المشي، وغالبًا ما تكون آلام طفيفة لكنها تظل مزعجة).
  • صغر حجم الخصيتين (تظهر تلك المشكلة في المراحل المتأخرة من دوالي الخصيتين).
  • ظهور أوردة أو عروق في منطقة كيس الصفن.

كيف تؤثر دوالي الخصيتين على الخصوبة؟

بعد أن أجبنا عن سؤال “كيف تعلم أنك مصاب بدوالي الخصيتين؟” التي وضحنا من خلالها أبرز أعراض دوالي الخصية لدى الرجال، ننتقل الآن إلى الحديث عن التأثير السلبي لدوالي الخصيتين على كفاءة الخصوبة.

  • خلق الله خصيتي الرجل متدليتين خارج الجسم لتصبح درجة حرارتهما أقل بالمقارنة مع درجة حرارة جسم الإنسان، بما يسمح للحيوانات المنوية بالبقاء في حالة جيدة.
  • عندما ترتفع درجة الحرارة داخل الخصية بسبب ركود الدم داخل أوردتها، فإن الحيوانات المنوية تتأثر سلبًا، فيقل عددها، وتضعف حركتها، وتُصاب بالتشوهات، مما يؤدي إلى انخفاض قدرتها على تلقيح البويضة.
  • بالإضافة إلى ما سبق، فإنه من المحتمل أن تنخفض معدلات هرمون الذكورة (التستوستيرون).

ما الإجراءات الواجب اتباعها لبدء رحلة العلاج؟

بعد ملاحظة أي من العلامات التي ذكرناها في فقراتٍ سابقة ضمن إجابتنا على سؤال “كيف تعلم أنك مصاب بدوالي الخصيتين؟”، ينبغي زيارة الطبيب المختص لتصنيف درجة الدوالي والحصول على تشخيص دقيق.

يُشخص الأطباء دوالي الخصيتين من خلال ما يلي:

  • الفحص البدني لكيس الصفن.
  • التصوير بالموجات فوق الصوتية.
  • تحليل السائل المنوي لفحص عدد الحيوانات المنوية، وشكلها، وحركتها.

علاج دوالي الخصيتين

تُعد الجراحة أفضل الخيارات لعلاج دوالي الخصية، فتلك المشكلة لا يمكن أن تختفي بالعلاج الدوائي.

تعتمد جراحة علاج دوالي الخصيتين على إغلاق الأوردة المريضة المتسببة في ركود الدم داخل الخصيتين مع الحفاظ على الشرايين الرئيسية الموجودة في الخصية، والأوعية اللمفاوية، والو والأوعية الليمفاوية، والوعاء الناقل للمني كما هم.

نتائج عملية دوالي الخصية

نسبة نجاح عملية دوالي الخصية مرتفعة، فبعد إغلاق الأوردة الدموية المتضررة وتدفق الدم داخل الخصيتين بطريقة طبيعية، تتحسن كفاءة الحيوانات المنوية وتُصبح فرص الإنجاب متاحة بإذن الله.

ما بعد جراحة دوالي الخصية

ينصح الأطباء بتجنب حمل الأوزان الثقيلة خلال الأسابيع الأولى بعد العملية، وتفادي الإمساك أو الإجهاد أثناء التبرز عن طريق شرب السوائل وتناول الفواكه والخضراوات، إلى جانب أخذ قسط كافٍ من الراحة وعدم ممارسة الجماع، لا سيما خلال الأيام الأولى من العملية.

تعرفنا اليوم في مقالنا بعنوان “كيف تعلم أنك مصاب بدوالي الخصيتين؟” على مرض دوالي الخصيتين ومشكلاته المؤثرة على الخصوبة، كما أشرنا إلى طرق التشخيص والعلاج، نتمنى أن تكونوا استفدتم من المقال!